بمسعى من الرئيس بارزاني ينقل الطفل محمد حميد الى فرنسا للعلاج

وكان الرئيس بارزاني قد اكد في اتصال هاتفي مع والد الطفل ان اقليم كوردستان سيبذل كل مافي وسعه لمعالجت

بعد إتصال الرئيس مسعود بارزاني، يوم الإثنين هاتفياً بـ(حميد محمد) والد الطفل محمد، الذي أصيب بحروق شديدة في جسده جراء تعرضه لقصف الطائرات التركية على بلدة راس العين بكوردستان سوريا، والذي قامت مؤسسة البارزاني الخيرية بنقله الى إقليم كوردستان للعلاج في احدى مستشفيات مدينة دهوك.

سيتم اليوم الثلاثاء، وبمسعى من الرئيس مسعود بارزاني، نقل الطفل السوري محمد الى فرنسا لتلقي العلاج من حروق اصابت معظم جسده في القصف التركي على بلدة راس العين بكوردستان سوريا.

وكان الرئيس بارزاني قد اكد في اتصال هاتفي مع والد الطفل ان اقليم كوردستان سيبذل كل مافي وسعه لمعالجته.

محمد حميد البالغ 13 عاما الذي أثار صراخه ألم الحروق على جسده موجة من التعاطف مع ضحايا الغزو التركي واستنكار العدوان على المدن الكوردية والتي راحت ضحيتها العشرات من المدنيين العزل ومئات الآلاف من النازحين.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv