مجلس الوزراء العراقي يوعز بإرسال تعزيزات أمنية الى لأنبار لضبط الحدود مع سوريا

معلومات تفيد بوجود مخطط لإطلاق سراح المعتقلين من الدواعش داخل السجون السورية

افاد مجلس محافظة الانبار، اليوم الاحد، بأن مجلس الوزراء اوعز بأرسال تعزيزات امنية لضبط الشريط الحدودي مع سوريا غربي المحافظة لدواع امنية .

وقال عضو المجلس فرحان محمد الدليمي في حديث إعلامي نقله السومرية نيوز، ان مجلس الوزراء اوعز الى الجهات المعنية بإرسال تعزيزات امنية لضبط الشريط الحدودي مع سوريا غربي الانبار، على خلفية ورود معلومات تفيد بوجود مخطط لإطلاق سراح المعتقلين من الدواعش داخل السجون السورية مما يشكل خطرا على امن واستقرار المناطق الغربية للمحافظة.

واضاف الدليمي ان "ارسال تعزيزات امنية لتحصين الشريط الحدودي مع سوريا، يأتي لدوافع امنية لمنع تسلل عناصر من عصابات داعش الاجرامية، باتجاه المناطق الغربية، خاصة وان معظم المعتقلين من ارهابي داعش في السجون السورية فروا من مناطق غربي الانبار، ابان عمليات تحرير المناطق الغربية"، مبينا ان "الوضع الامني على الشريط الحدودي ومع سوريا امن ومستقر في الوقت الحاضر ولم يسجل اي عملية تسلل لخلايا ارهابي داعش".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv