القضاء الأعلى يصدر بيانا بشأن مصير مجموعة من المفقودين

سوف يستمر التحري عن الذين لم يتم التوصل إلى مصيرهم بالتنسيق مع الجهات المعنية

 

بعد تلقي مجلس القضاء الأعلى أخباراً من قبل جهة سياسية بخصوص قائمة من المفقودين تم الإيعاز إلى كافة المحاكم للمباشرة بالتعاون مع الجهات المعنية للتوصل الى مصيـرهم الحقيقي وكانت حصيلة نتائج ذلك لغاية يوم 2019/10/20 الأتي :-

  •  قسم من الأشخاص الواردة أسماءهم ضمن القوائم كانوا موقوفين على ذمة قضايا تحقيقية وقد صدر قرار بالإفراج عنهم في حينه .

ثانيا/ قسم آخر كان ضمن القوائم المرسلة سبق وان تم توقيفهم في بابل ثم أحيلت قضاياهم إلى محكمة التحقيق المركزية وتم الإفراج عنهم من قبل المحكمة المذكورة حسبما جاء بكتاب محكمة التحقيق المركزية بالعدد 12220 المؤرخ في 2019/10/17.

ثالثا/ أحد المتهمين الوارد أسمه ضمن القوائم تم توقيفه بتاريخ 2017/7/7 ثم توفى بتاريخ 2017/9/9 أثناء رقوده في مستشفى الحلة التعليمي وتم تسليم جثته إلى ذويه .

رابعا/ أحد المتهمين الوارد اسمه ضمن القوائم تم توقيفه بتاريخ 2017/7/7 بعدها تم الحكم عليه من قبل محكمة جنايات بابل بالسجن المؤبد وحالياً مودع في سجن الرصافة الخامسة .

خامسا/ ان قسماً من المتهمين الواردة أسماءهم ضمن القوائم انف الذكر قد صدرت بحقهم مذكرات أمر قبض وفق المادة 4/1 من قانون مكافحة الإرهاب وحاليا هاربين.

سادسا/ أما القسم الأخر الواردة أسماءهم بالقوائم انف الذكر فقد تم تسجيل أخبار لدى محاكم التحقيق المختصة

وبحسب بيان صادر عن المركز الإعلامي لمجلس القضاء أنه "سوف يستمر التحري عن الذين لم يتم التوصل إلى مصيرهم بالتنسيق مع الجهات المعنية بالأمن في السلطة التنفيذية بمختلف مسمياتها مع الاشاره إلى إن مجلس القضاء الأعلى تلقى التقارير من رئاسة محكمة استئناف ديالى بخصوص الزيارة المفاجئة الى معسكر (اشرف) من قبل السادة القضاة وأعضاء الادعاء العام وكذلك التقارير الواردة من رئاسة محكمة استئناف بابل بخصوص الزيارة المفاجئة الى محطة كهرباء المسيب من قبل السادة القضاة وأعضاء الادعاء العام وتبين عدم صحة المعلومات بخصوص وجود معتقلين في هذه الأماكن".

 

ميديا الصالح .. Kurdistantv