لودريان: فرنسا ستقدم لإقليم كوردستان 10 مليون يورو لمساعدة اللاجئين الفارين من كوردستان سوريا

الهجوم التركي يشكل تهديداً حقيقياً لعودة داعش وتأزيم الأوضاع في المنطقة


قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، اليوم الخميس، في مؤتمر صحفي مشترك مع نيجيرفان بارزاني رئيس إقليم كوردستان، أن فرنسا ستقدم مساعدة مالية تبلغ 10 مليون يورو إلى إقليم كوردستان للتعامل مع اللاجئين من كوردستان سوريا .

وقال لودريان إن "هذه الزيارة هي السابعة من نوعها، وتهدف لإيصال رسالة ود وصداقة ودعم لكم "نيجيرفان بارزاني" وجميع الأخوة الكورد موجهة من قبل الرئيس ماكرون وفرنسا، الزيارات السابقة تنوعت من حيث ظروفها بين جيدة وسيئة وهذه منها سواء من الناحية الأمنية في إقليم كوردستان والعراق وحتى استقرار فرنسا وأوروبا".

وتابع لودريان "نحن ندعمكم، ومتفقون معكم بأن داعش لم ينته، ونرى أن دول التحالف يجب أن تجتمع لبحث ما تم التوصل إليه لأن الأهداف التي من أجلها تم تأسيس التحالف الدولي لا تزال قائمة"، موضحاً أن "دول الاتحاد الأوروبي تؤيد عقد اجتماع تنسيقي لبحث القضايا ومنها الوضع في شمال شرق سوريا".

ودعا لودريان إلى "التعاون في مجال آلية محاكمة مسلحي داعش المعتقلين إلى جانب الوضع الإنساني بعد القضاء على داعش على الأرض".

كما أشار وزير الخارجية الفرنسي الى أنه "يتوقع أن يتوجه الكثير منهم إلى إقليم كوردستان، لذلك تقدم فرنسا مساعدة مالية قدرها 10 ملايين يورو للتعامل مع اللاجئين الجدد".

بدوره عبر بارزاني عن ترحيبه الكبير بزيارة الوزير الضيف، مبيناً أن "الزيارة تدل على دعم فرنسا للعراق وإقليم كوردستان والتأكيد على أهمية الاستقرار معبراً عن قلقه حيال الوضع الإنساني في كوردستان سوريا ومخاطر حدوث موجة جديدة من اللاجئين خاصة مع مشاركة فصائل من المعارضة السورية فيه العملية".

كما أوضح بارزاني أن "الاجتماع بحث الأوضاع في العراق ومستقبل العملية السياسية والعلاقات بين بغداد وأربيل وآخر التطورات في المنطقة ومنها العملية العسكرية التركية شرق الفرات".

وقال رئيس إقليم كوردستان أن "هذا الهجوم يشكل تهديداً حقيقياً لعودة داعش وتأزيم الأوضاع في المنطقة، لذلك لا بد من إيقاف القتال واتخاذ حل سلمي ونحن مستعدون لتقديم ما يلزم بهذا الصدد".


 

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv