نيجيرفان بارزاني يؤكد أهمية استمرار حوار أربيل – بغداد لحل المشاكل على أساس الدستور

تم مناقشة أحوال النازحين واللاجئين وسبل إعادتهم إلى ديارهم وكذلك أوضاع المكونات في إقليم كوردستان

بحث نيجيرفان بارزاني، رئيس إقليم كوردستان، وماثيو تيولر، سفير الولايات المتحدة الأميركية في العراق، الأوضاع الأمنية والسياسية للعراق، وعبرا عن الارتياح للأجواء الإيجابية التي تسود العراق عموماً، والعلاقات بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية على وجه الخصوص، وذلك خلال اجتماع بينهما ظهر اليوم الاربعاء.

وأكد بارزاني وتيولر على "أهمية استمرار حوار أربيل – بغداد لحل المشاكل على أساس الدستور، وخاصة المسائل المرتبطة بالمادة ١٤٠ والميزانية وملف النفط ومحافظة كركوك"، وذلك بحسب بيان صادر عن رئاسة إقليم كوردستان.

في هذا الصدد، أكد الرئيس نيجيرفان بارزاني أن "إقليم كوردستان سيستمر في مساعيه الرامية إلى حل المشاكل مع الحكومة الاتحادية"، مبيناً أن "إيجاد آلية مناسبة لحل المشاكل بحاجة إلى نوع من التفاهم السياسي لتتحول إلى خطوات عملية".

وخلال الاجتماع الذي حضره القنصل العام الأميركي في إقليم كوردستان "تطرق الجانبان إلى مخاطر عودة الإرهاب والعنف إلى المنطقة، الأمر الذي يتطلب بقاء واستمرار دعم التحالف الدولي للعراق وإقليم كوردستان".

وكانت المرحلة السياسية وتطورات إقليم كوردستان، وأحوال النازحين واللاجئين وسبل إعادتهم إلى ديارهم، وأوضاع المكونات في إقليم كوردستان، وزيارة السفير الأميركي لمواقع أثرية في قلعة أربيل والمساعدة الثقافية الأميركية لإقليم كوردستان، مواضيع جرى التطرق إليها وبحثها في جانب آخر من الاجتماع.

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv