نيجيرفان بارزاني: نطالب المحكمة الجنائية العراقية العليا بحسم قضية قرية صوريا

نؤكد في هذه الذكرى أن إقليم كوردستان سيظل كعهده موطن التعايش والتسامح للجميع

طالب رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، اليوم الاثنين، المحكمة الجنائية العراقية العليا بحسم قضية قرية صوريا في زاخو، والتي كانت قد تعرضت لإبادرة جماعية من قبل نظام البعث البائد عام 1969.

وقال بارزاني عبر رسالة بهذه المناسبة "نستذكر اليوم بإجلال الذكرى الخمسين للإبادة الجماعية لأهالي قرية صوريا في منطقة زاخو، التي نفذها نظام البعث في العام ١٩٦٩، والتي أدت إلى استشهاد ٣٩ شخصاً من الأطفال والنساء والرجال المسيحيين والمسلمين معاً، وجرح أكثر من ٢٠ شخصاً، وننحني إكراماً لهؤلاء الشهداء والمصابين".

وأضاف بارزاني "كانت الإبادة الجماعية لأهالي قرية صوريا حلقة أخرى في مسلسل الجرائم التي ترتكب بحق كل المكونات الدينية والعرقية في كوردستان بدون تفريق بينهم. في نفس السنة تم حرق ٧٠ طفلاً وامرأة داخل كهف في قرية دكا التابعة لعقرة".

وتابع بارزاني "نؤكد في هذه الذكرى أن إقليم كوردستان سيظل كعهده موطن التعايش والتسامح للجميع، ونطالب المحكمة الجنائية العراقية العليا بحسم قضية قرية صوريا وتعويض ذوي الضحايا وإنصافهم".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv