حزب الشعوب الديمقراطي: تصرف الحكومة بهذه الطريقة انقلاب على الديمقراطية

عزل رؤساء بلدياتنا يمثل هجوماً واضحاً على القيم الأساسية للديمقراطية وقانون الإدارة المحلية

قال سيزاي تميلي، الرئيس المشترك لحزب "الشعوب الديمقراطي" إن تصرف الإدارة الحكومية بهذه الطريقة هو انقلابٌ على الديمقراطية، وعزل رؤساء بلدياتنا يمثل هجوماً واضحاً على القيم الأساسية للديمقراطية وقانون الإدارة المحلية الذي يحمي خيارات الشعب وإرادته.

وأعلنت وزارة الداخلية التركية صباح اليوم الاثنين عزل ثلاثة من رؤساء بلديات ينتمون لحزب الشعوب الديمقراطي بعد تعيين أمناء من حزب "العدالة والتنمية" الحاكم بدلاً منهم في ثلاث مدن كوردية جنوب شرقي البلاد.

وقال تميلي في مقابلةٍ مع قناة العربية "إننا سنلجأ للطرق الديمقراطية للدفاع عن حقوقنا وللرد على هذه التجاوزات"، متابعاً "سننظم تظاهرات واحتجاجات شعبية في الشوارع بأسلوب ديمقراطي للاعتراض على قرار وزارة الداخلية".

وعلق أكرم إمام أوغلو، رئيس بلدية اسطنبول الجديد الذي ينتمي لحزب "الشعب الجمهوري" المعارض على عزل رؤساء البلديات الثلاث بالقول "إن تجاهل إرادة الأمة أمرٌ غير مقبول".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv