الخارجية العراقية تدين الهجوم المسلح الذي أدى الى مقتل دبلوماسي تركي باربيل

مستمرون بالتنسيق مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل الحادث

ادانت الخارجية العراقية الهجوم المسلح الذي وقع في أربيل عاصمة إقليم كوردستان، اليوم الأربعاء، مما أسفر عن مقتل وجرح عدة أشخاص بينهم دبلوماسي تركي.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية احمد الصحاف في بيان اليوم، "ندين الحادث الذي طال دبلوماسياً تركياً في أربيل، ومعه مرافقاً عراقياً وتسبب باصابة شخص واحد".
واضاف، "مستمرون بالتنسيق مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل الحادث".
واعلن اسايش اربيل، مقتل موظف في القنصلية التركية ومواطن بهجوم مسلح في عاصمة الاقليم.
وذكر بيان لمديرية الاسايش، "نود ان نطمئن اهالي اربيل وخصوصاً الدبلوماسيين، اننا لن نمسح لاي احد بزعزعة الأمن والاستقرار في اقليم كوردستان، وفتحنا تحقيقاً في الحادث وسينال الجناة عقابهم العادل".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv