إجتماع أمني إسرائيلي أميركي روسي يترأسه نتنياهو حول الإصلاح السياسي في سوريا

رفع مخرجات اللقاء اليوم وعرضها خلال اللقاء المرتقب بين الرئيس الأميركي،والرئيس الروسي في مؤتمر الدول الصناعية.

ترأس رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، اجتماعًا أمنيًا في تل أبيب، وذلك لمناقشة الأوضاع في سوريا والتواجد الإيراني دخل الأرضي السورية وبعض القضايا الأخرى، بحضور امريكا وروسيا.

وتناقش القمة الأمنية الإسرائيلية الأميركية الروسية -التي تنعقد منذ الأحد، في تل أبيب مستقبل سوريا والإصلاح السياسي فيها، بضمان بقاء نظام بشار الأسد وإبعاد إيران عنها، وتعزيز التنسيق والتعاون بين هذه الدول، وعودة واشنطن لحلف تل أبيب وموسكو الإقليمي، وتقارب وجهات النظر، في ظل تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران بالخليج وأزمة الاتفاق النووي.
ويناقش مستشارو الأمن القومي الروسي نيقولاي باتريشوف، والأميركي جون بولتون، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شبات الترتيبات الأمنية والأوضاع في سورية، وسط إبراز الأميركيين والإسرائيليين لمسألة إنهاء الوجود الإيراني على الأراضي السورية، وفي المقابل فإن روسيا تسعى لتركيز المداولات حول الأوضاع المستقبلية "ما بعد استقرار النظام"، ومسائل إعادة إعمار سورية.
ومن المقرر أن يتم رفع مخرجات اللقاء اليوم وعرضها خلال اللقاء المرتقب بين الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في مؤتمر الدول الصناعية.
رفعت حاجي.. Kurdistan tv