جاريد كوشنر: رفض الفلسطينيين خطة ترمب للسلام خطأ استراتيجي

لا يمكن تطبيق الخطة الاقتصادية بدون سلام و استتباب الأمن

قال جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترمب إن مناهضة خطة ترمب للسلام في الشرق الأوسط من قبل الجانب الفلسطيني "خطأ استراتيجي".

وأعلنت الولايات المتحدة أنّ خطتها للسلام في الشرق الاوسط، تهدف إلى جذب استثمارات تتجاوز قيمتها 50 مليار دولار لصالح الفلسطينيين وخلق مليون فرصة عمل خلال عشرة أعوام.

واعتبر كوشنير في تصريحات صحفية نقلتها سكاي نيوز "إن الانتقادات للخطة، هي انتقادات مبنية على العاطفة ولم يتم التعاطي مع تفاصيلها".

وأشار كوشنير إلى أن الأمن أساس لتشجيع الاستثمار في الضفة الغربية و قطاع غزة، ولا يمكن تطبيق الخطة الاقتصادية بدون سلام و استتباب الأمن، مؤكداً أن الولايات المتحدة تدعم إسرائيل وهي حليف وشريك أمني قوي، مضيفاً "نريد أيضا التوصل لحل مرضي للفلسطينيين".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv