نائب رئيس برلمان كوردستان: عدم تطبيق المادة ١٤٠ ليست مشجعة لعودة النازحين

لم تستطع القوات التي تسيطر عليها تحقيق الاستقرار المطلوب

اكد السيد هيمن هورامي نائب رئيس برلمان كوردستان، ضرورة تطبيق الدستورالعراقي وخاصة المادة ١٤٠ وإدارة تلك المناطق من قبل الشرطة المحلية، ورفع مستوى التعاون بين كوردستان والعراق، ليكون ذلك مشجعا لعودة النازحين.

جاء ذلك في كلمة افتتح بها المؤتمر المشترك لمؤسسة الحوار المفتوح، وكونراد ایدنهاور شتیفتونك الألمانية، والجامعة الامريكية بمحافظة دهوك، أول أمس الخميس، والخاص بإعادة النازحين الى مناطقهم الاصلية، وتوجهات برلمان كوردستان من الجانب القانوني لحل مشاكل النازحين المسيحيين والايزيديين وطريقة التعامل مع هذا الملف واعادتهم الى مناطقهم، وكذلك التعامل مع المكونات المذهبية والقومية،

وقال "من وجهة نظرنا لابد من ضمان الحقوق الدستوية لهذه المكونات، ولابد ان نجعل سياسية نبذ الاخر بعيدا عن التوجهات والفلسفة السياسة للسلطة في كوردستان "، مشيراً الى ثقافة التعايش السلمي وقبول الاخر في كوردستان.

 وحول إعادة النازحين الى مناطقهم قال السيد هورامي من المؤسف ان تلك المناطق التي تحررت من تنظيم داعش الإرهابي لم تستطع القوات التي تسيطر عليها تحقيق الاستقرار المطلوب وان عدم تطبيق المادة ١٤٠ من الدستور العراقي وعدم وجود إدارة مشتركة ليست مشجعة لعودة النازحين الى مناطقهم.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv