كتلة نيابية تطلب من الحكومة لعب دور وساطة بين واشنطن وطهران لتجنب المنطقة من كارثة

من أجل مصلحة العراق والعراقيين، وتجنيب المنطقة اثار الحرب المدمرة

دعا تحالف الفتح النيابي العراقي، بزعامة هادي العامري، اليوم السبت، الحكومة العراقية، الى لعب دور وساطة عاجلة بين الولايات المتحدة الأمريكية وايران لوقف التصعيد الجاري.
وصرّح النائب عن التحالف حسين اليساري، لصحيفة بغداد اليوم:  اننا " في تحالف الفتح ندعم ونؤيد تحرك الحكومة العراقية الى ان لعب دور الوساطة بين الولايات المتحدة الأمريكية والجمهورية الاسلامية الايرانية، وذلك من أجل مصلحة العراق والعراقيين، وتجنيب المنطقة اثار الحرب المدمرة".
وبين اليساري ان "الوساطة ربما تكون صعبة بالنسبة للعراق، فالموقف العراقي الداخلي بين القيادات غير موحد وهذا ما ينبغي الحذر منه، فهناك جهات تدعم الغرب وجهات تدعم الشرق، فوحدة الموقف، هي التي تعطي العراق قوة في لعب دور الوساطة".

وكانت صحيفة "الدستور" المصرية قالت في تقرير لها، نقلاً عن مصدر عراقي وصفته بأنه "مقرب من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي"، إن "العراق بدأ بالفعل جهودا لحل الأزمة بين الولايات المتحدة وإيران، على خلفية قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بتشديد العقوبات على طهران، ووقف تصدير النفط الإيراني".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv