عارضة أزياء البرازيلية الشهيرة تفدي كلبيها بروحها غرقاً في المحيط

لم تتمكن كارولينا من إنقاذ كلبيها من الأمواج، التي سحبتها أيضا إلى الأعماق

لقيت عارضة الأزياء البرازيلية كارولينا بيتينكورت حتفها، بعد أن ضربت عاصفة قاربا كان يقلها وزوجها مع كلبيها بالقرب من جزيرة إليابيلا بولاية سان باولو.

وذكرت صحيفة ديلي ميل، أن كارولينا، البالغة من العمر 37 عاما، انطلقت مع زوجها خورخي سيستيني وكلبيها في رحلة بحرية على متن قارب تعرض لاحقا لعاصفة بحرية قوية.

وقذفت رياح وأمواج العاصفة الكلبين في مياه المحيط، فقفزت كارولينا بنفسها لإنقاذهما، لكنها لم تستطع التغلب على أمواج المحيط القوية.

ولم تتمكن كارولينا من إنقاذ كلبيها من الأمواج، التي سحبتها أيضا إلى الأعماق، ما دفع بزوجها للقفز إلى الماء، لكنه فشل في إنقاذها.

واضطر خورخي للسباحة، مدة 3 ساعات، باتجاه الشاطئ قبل أن ينتشله رجال الإنقاذ من الماء.

يذكر أن كارولينا تزوجت من خورخي، في يناير 2019 فقط ولم تتمتع بالسعادة الزوجية إلا لبضعة أشهر. كما أنها خلفت وراءها ابنتها إيزابيل البالغة من العمر 17 عاما.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv