الحرس الثوري الإيراني: نخطط لهزيمة أمريكا وإسرائيل وحلفائهم وتطهير الأرض منهم

الآن نحن نقاتل على مستوى العالم، حربنا ليست في بقعة واحدة

قال نائب قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، اليوم الثلاثاء، إن قواته تتصدى لمؤامرات الولايات المتحدة وإسرائيل والسعودية ضد بلاده، مشيرا إلى أن الشعب الإيراني تمسك بثورته رغم المشاكل الاقتصادية التي تسبب فيها الأعداء.

جاء ذلك في كلمة له خلال مراسم تأبين ضحايا هجوم زاهدان، الذي أوقع 28 قتيلا، الأربعاء الماضي: "قواتنا تواجه حربا حقيقية، والأمر لم يعد عدة تفجيرات هنا وهناك، فقواتنا البرية تتصدى لكل المؤامرات المشبوهة للنظام الصهيوني وأمريكا والنظام السعودي".

وتابع: "كل ما يتآمرون به ويخططون له يصل إلى سراب، كانوا يعتقدون أن المشاكل التي خلقوها ستجعل الشعب ينفض عن الثورة"، ــ حسب ما أفادت وكالة "تسنيم" الإيرانية.

وتابع نائب رئيس الحرس الثوري: "الآن نحن نقاتل على مستوى العالم، حربنا ليست في بقعة واحدة، ونسعى إلى هزيمة القوى المسيطرة في العالم".

وأضاف: "نحن نخطط لهزيمة أمريكا وإسرائيل وحلفائهم، وقواتنا البرية يجب أن تتطهر الأرض من هؤلاء".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv