الرئيس بارزاني يستقبل الكاتب الكوردي جان دوست ويوجه رسالة للمثقفين الكورد

دوركم ككتاب ومثقفين كورد يتمثل في التصدي لخطط ومؤامرات الأعداء وإفشالها

استقبل الرئيس مسعود بارزاني، اليوم السبت، في مقر إقامته بصلاح الدين ، الكاتب والمثقف الكوردي المعروف جان دوست، مثمّناً الدور الثقافي الذي يضطلع به والأعمال القيمة التي أصدرها، ذلك وفق بيان أصدره مكتب الرئيس بارزاني.

وأشر البيان الى أن الرئيس بارزاني استعرض خلال اللقاء، نبذة عن نضال وتضحيات الشعب الكوردي، واستفتاء الاستقلال وأحداث 16 أكتوبر ، وملاحم بردي وسحيلا، وقال: "لقد سخّر أعداؤنا على مر التاريخ كافة إمكاناتهم العسكرية لهزيمة ومحو شعبنا، ولم يفلحوا، والآن يسعون إلى كسر إرادة أبناء شعبنا وثقتهم بأنفسهم، وإقناعهم بأنهم لا يستحقون الحرية، ومع الأسف، لقد بات بعض المثقفين المزعومين وبعض الجهات السياسية جزءً من هذه المخططات وساعدوا الأعداء لتحقيق أهدافهم".

وأضاف الرئيس بارزاني "وحتى بعد اغتصاب أرضنا وحرية شعبنا، حافظ المثقفون الوطنيون والتحرريون لعشرات السنين على اللغة والتراث والثقافة الكوردية والحس التحرري لدى الشعب الكوردي"، وقال: "دوركم ككتاب ومثقفين كورد يتمثل في التصدي لخطط ومؤامرات الأعداء وإفشالها".

وقال الرئيس بارزاني: "كان الاستفتاء، الذي سانده 93 بالمئة من شعب كوردستان، نصراً وموحداً لإرادة الكوردستانيين في كافة أرجاء العالم. أما ملحمتي بردي وسحيله في 20 و26 أكتوبر 2017 فقد كانتا انعطافتين تاريخيتين وانتصارين للحرية على الاحتلال والمؤامرات الخارجية والداخلية".

كما أعرب جان دوست في اللقاء عن سعادته بلقاء الرئيس بارزاني، وأكد أن الشعب الكوردي بأكمله يتطلع الآن بعين الأمل إلى الزعيم الكوردي وأنه ينتظر الاستماع إلى توجيهات سيادته.كما دعا الرئيس بارزاني، المثقفين الى إيصال رسالة إلى الشباب الكوردستاني، تؤكد على ضرورة أن يتبنوا أهدافاً عظيمة وأن يثقوا بأنفسهم وبمستقبل شعبهم .

رفعت حاجي.. Kurdistan tv