إعتقال تجّار ومنع السفر لمسؤلين في إطار خطة خامنئي لمواجهة الحرب الإقتصادية

وصفهم بـ"المتورطين بالحرب الاقتصادية ضد البلاد

أعلن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية غلام حسين محسني ايجئي، عن اعتقال 67 تاجرا بتهمة الإخلال بالسوق، ومنع 100 مسؤول حكومي من السفر، في إطار حملة لمكافحة الفساد، بعد ما أصدر المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي، أوامر بمحاسبة من وصفهم بـ"المتورطين بالحرب الاقتصادية ضد البلاد، وتمت محاكمة 25 شخصاً منهم ".هذا حسب ما نقلتها وكالة "ميزان" التابعة للقضاء الإيراني.

وقال المتحدث باسم القضاء الإيراني الذي يهيمن عليه المتشددون المقربون من المرشد، إنه تم تعيين عدد من المحققين المخصصين في القضاء، لمتابعة الاتهامات الموجهة ضد المسؤولين الحكوميين.

وأضاف أن المدعي العام في البلاد يقوم بالتنسيق مع محاكم المحافظات للإسراع بمحاكمة المتورطين بتهم الفساد المالي والتلاعب بالسوق.

وكان المرشد الإيراني قد دعا السبت إلى "إجراءات قانونية سريعة وعادلة لمواجهة حرب اقتصادية يشنها الأعداء على البلاد"، حسب وصفه.

وفقدت العملة الإيرانية 70% قيمتها مقابل الدولار، وارتفعت أسعار السلع الأساسية والمواد الغذائية بأكثر من 50%، بينما بدأت موجة من الاحتجاجات في العديد من المدن الإيرانية.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv