سقوط قتلى وجرحى بـ 4 محافظات جنوبية واشتداد التظاهرات الاحتجاجية

اشتباكات بين المتظاهرين والقوات الامنية التي حاولت فض التظاهرات بالقوة

كشف مصادر مطلعة، عن اشتداد التظاهرات الاحتجاجية في أربع محافظات جنوبي العراق، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى .

وقال المصادر ان "محافظة ذي قار شهدت اليوم اصابة 15 شخصاً، بينهم 3 في حالة خطرة، اثر اشتباكات بين المتظاهرين والقوات الامنية التي حاولت فض التظاهرات بالقوة".

وتابع المصدر ان "محافظة المثنى شهدت اقتحام المحتجين الغاضبين مبنى المحافظة وشركة الاستثمار"، مشيرا الى ان القوات الامنية قامت باطلاق النار على المتظاهرين.

مردفا بالقول ان "المتظاهرين الغاضبين توجهوا الى مقرات الاحزاب في مدينة السماوة لحرقها".

من جهة اخرى ذكر مصدر مطلع ان "قوات مكافحة الشغب اشتبكت مع المتظاهرين في مدينة النجف واقالة مدير شرطة المحافظة ".

ولفت المصدر الى ان "الاشتباكات بين المتظاهرين والقوات الامنية في مدينة البصرة أسفرت اليوم الاحد عن مقتل متظاهرين اثنين، واصابة اخرين بجروح".

من جهة أخرى أفادت مصادر مطلعة ان المحتجين اقتحموا مبنى قائممقامية المجر في محافظة ميسان واحرقوا منزل القائممقام والسلطات اعتقلت محاميين وناشطين.