الرئيس بارزاني : محمد كركوكي أثبت ببسالة رفض الكورد للخنوع

جسَد روح المقاومة الرافضة لفرض أمر الواقع بقوة السلاح،

 أثنى الرئيس مسعود بارزاني على الشاب الكركوكي الثائر محمد كركوكي في أشارة الى أنه جسَد روح المقاومة الرافضة لفرض أمر الواقع بقوة السلاح، والظلم والخيانة التي طالت كركوك.

استقبل اليوم الاثنين الرئيس مسعود بارزاني الشاب الكركوكي الثائر محمد مجيد طيفور كركوكي، الذي غامر بروحة لنزع العلم العراقي ببسالة عن عجلة للقوات العراقية التي شاركت الحشد الشعبي في اجتياح مدينة كركوك، رداً على انزال العلم الكوردستاني في المدينة، رافضاً الذل والخنوع لتلك القوات .

 

KTV

وقد عبَر الرئيس بارزاني عن شكره وأفتخاره بشباب الكورد، وأثنى على بسالة موقف الثائر محمد كركوكي ، لافتاً الى اصداء بطولته أمام مرأى العالم بأسره ، في تحدٍ صارخ للخيانة التي تعرضت لها كركوك في مؤامرة الـ 16 من أكتوبر الماضي، ورفضها الخنوع للمحتلين الجدد، واستنكار الظلم وانتهاك الحقوق الكوردية، التي تجسدت في موقفه الجرئ المفدى.

رفعت حاجي..KurdistanTV