مفتي الديار العراقية.. بغداد تعاقب كوردستان على استقبالها لمليوني مهجَر عراقي

رافع الرفاعي مفتي الديار العراقية

إستنكرمفتي الديار العراقية رافع الرفاعي الاجرائات العقابية التي اتحذتها بغداد ضد اقليم كوردستان على خلفية استفتاء الاستقلال ، ومنها فرض الحظر الجوي على مطاري اربيل والسليمانية ، منوهاً ان الساسة الايرانيون هم اولي الامر في بغداد، وهم من يتخذون الاجراءات  

وقال الرفاعي في بيان تلاه بالنيابه عنه عبد الوهاب العاني، عضو اللجنة العليا للإفتاء العراقية ،يوم أمس الاحد، إن "سياسات الحكومة العراقية الظالمة هي من دفع إقليم كوردستان إلى إجراء الاستفتاء على الاستقلال".

          مضيفاً أن" سياسات بغداد هي من جعلت العراقيين يستجدون امام السفارات في العالم للبحث عن الأمان في دول أخرى" .

 لافتاً الى ان الطغيان والظلم دفع ببعض الجهات السنية العربية الى المطالبة باقليم خاص بهم علّهم يتخلصون من بعض هذا الظلم .

وأشار مفتي الديار العراقية في بيانه إلى أن" إيران هي من تدير العراق عبر قاسم سليماني واذنابه من المليشيات والعصابات" ، متسائلا فيما اذا كان بامكان رئيس الوزراء حيدر العبادي السيطرة على مطار النجف، الذي تتولى إدارته أحزاب تابعة لإيران ، مثلما يطالب بالسيطرة على مطاري اربيل والسليمانية

وذكّر الرفاعي العراقيين بمن منعهم من دخول بغداد عندما كانت المعارك دائرة في الانبار ونينوى وغيرها من المناطق ومن فتح لهم أبوابه.

وأضاف أن خطوات بغداد تأتي عقابا على استقبال اقليم كوردستان لنحو مليوني مُهجّر عراقي في وقت لم تكن الحكومة العراقية تسمح بدخولهم لبغداد.

وتابع الرفاعي في بيانه قائلاً:

 "اليوم تريدون محاصرة الشعب الكوردي ومحاربته في رزقه باغلاق منافذه الحدودية والجوية لانه آوى اخوانه المهجرين.

رفعت حاجي ..kurdistan