مجلس محافظة كركوك المحتلة يحمل العبادي مسؤولية تدهور الامن ويحذر من عودة داعش

الوضع الامني في المدينة هش وبات التعرض على مناطق معينة من المدينة يحصل يوميا

حذر عضو مجلس محافظة كركوك المحتلة ، برهان العاصي في تصريح ، من خطر عودة داعش الى مناطق غرب وجنوب المدينة.

وقال العاصي ، ان الوضع الامني في المدينة هش وبات التعرض على مناطق معينة من المدينة يحصل يوميا ليس فقط في الرشاد ولكن في اغلب المناطق الموجودة.

وحذر العاصي من عودة داعش الى كركوك المحتلة مع وجود نزوح عكسي من غرب كركوك الى المدينة"، مشيرا إلى أن الاهتمام بتحرير هذه المناطق يتحمل مسؤليتها القوات الامنية الموجودة والاتحادية والقائد العام للقوات المسلحة.

ولفت الى ان بقاء كركوك المحتلة الى اخر منطقة تحرر جعلتها الملاذ لكل الارهاب ، مؤكدا ان المسؤولية الكبرى يتحملها صاحب القرار على القوات الامنية التي لم تحرر هذه المناطق القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي .