شيخ عشيرة الطائي : الكورد أهلنا ولا شئ يفرّقنا والبيشمركة تحمينا جميعاً

وأثناء نزوح أهلنا لم يكن ليستقبلهم ويساعدهم أحد لو لم تفعل قوات البيشمركة

أكد رئيس عشيرة الطائي في كركوك، الشيخ سعد الطائي، أن قوات البيشمركة تحمي جميع المكونات وتدافع عنها دون تمييز، مشيراً إلى أن منطقة الحويجة ليست محررة بالكامل، وأن مئات الأسر من عشيرته لا زالت نازحة ولا تستطيع العودة إلى مناطقها.

وأعتبر الطائي في حديث صحفي ، أن "الكورد أهلنا، وبدونهم لا نستطيع نحن العرب، بل ولا أية قومية أخرى العيش في العراق"،لافتاً  أن "استفتاء إقليم كوردستان نظّم في سبيل استقلال الشعب الكوردي، وأن هذه الخطوة هي من حق الشعب ".

وحول الأوضاع الحالية في كركوك، "أنا لست راضياً ليس عن وضع كركوك فقط، وإنما عن وضع كل العراق، وأتحدى أن يكون هناك من هو سعيد بوضع العراق الحالي".

وبصدد الأوضاع الأمنية في مناطق عشيرته، أكد الشيخ سعد الطائي أن" مناطقهم لا زالت محتلة ولم تحرر بعد".

وتابع رئيس عشيرة الطائي في كركوك"عندما هاجم مسلحو داعش منطقتنا، هبّت قوات البيشمركة لنجدة جميع أهالي المنطقة، وأثناء نزوح سكان القرى العربية التي تم احتلالها من قبل داعش، لم يكن ليستقبلهم ويساعدهم أحد لو لم تفعل قوات البيشمركة .. وحاليّاً هناك لواء من قوات البيشمركة يتمركز بالقرب من قريتي.. إنهم يحمون جميع المكونات ويدافعون عنها دون تمييز".

رفعت حاجي KurdistanTV..