الإتحاد الأوربي يدعو بغداد وأربيل بإيجاد حل دون أن ينتظروا مساعدة من أحد

الاتحاد الأوربي لديه ثقة كبيرة بان يرتقي إقليم كوردستان الى مصاف المناطق المتقدمة والمتطورة في العالم

أكدت ممثلة الاتحاد الأوروبي في إقليم كوردستان، كلاريس باستوري اليوم الخميس على دعم الكورد في الحصول على حقوقهم الدستورية في العراق.

وخاطبت أربيل وبغداد للبدء بالحوارات والمفاوضات لانهاء الازمة القائمة بينمها وذلك في كملة لها في أربيل اليوم، جاء فيها ان "الاتحاد الأوربي لديه ثقة كبيرة بان يرتقي إقليم كوردستان الى مصاف المناطق المتقدمة والمتطورة في العالم".

وتابعت مخاطبة أربيل وبغداد "لا تنظروا مساعدة من أي طرف لا من أمريكا ولا من اوربا هذه مشاكلكم الخاصة وعليكم حلها بأنفسكم، ونحن مؤمنون بان إقليم كوردستان والعراق قادران على تجاوز الخلافات"

وأضافت "نحن نؤمن أيضا بعراق قوي اتحادي موحد، ونؤمن بكوردستان قوية موحدة"، مشددة على ضرورة ضمان "حقوق الكورد في الدستور العراقي الدائم".

وأشارت باستوري ان الاتحاد الأوربي سيستمر في التعاون بالمجال السياسي وتقديم المساعدات الإنسانية للعراق وكوردستان، مردفة بالقول "نريد مساعدة العراق أيضا لتخطي مشاكله".

رفعت حاجي KurdistanTV..